بوابة العارضين English

أكثر من 60 ألف كتاب في نسخته الحالية

انطلاق فعاليات معرض العين للكتاب وسط إقبال كبير
 
العين، الإمارات العربية المتحدة، 25 سبتمبر 2016: انطلقت صباح اليوم الدورة الثامنة من معرض العين للكتاب الذي تنظمه هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة في مركز العين للمؤتمرات، خلال الفترة من 25 سبتمبر إلى 2 أكتوبر، وذلك وسط حضور واسع من كافة أطياف المثقفين والكتاب.

ويشارك في المعرض في دورته الحالية 77 عارضاً محلياً وإقليمياً، بزيادة 10% عن الدورة السابقة، ومن المتوقع أن يتخطى عدد زوار المعرض هذا العام 45 ألف زائراً، من بينهم   طلاب المدارس والعائلات والشباب، الأمر الذي يعكس نمو الاهتمام بالثقافة وصناعة الكتب في مدينة العين بشكل كبير على مدار الأعوام السابقة.

وقال عبد الله ماجد آل علي، المدير التنفيذي لقطاع دار الكتب بالإنابة في هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة: "تسعى هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة إلى تطوير أنشطتها وفعالياتها الثقافية في مدينة العين عاماً تلو الآخر، ويأتي على رأسها معرض العين للكتاب الذي أثبت نجاحه وأهميته على الساحة الثقافية، لما يقدمه من محتوى فكري وثقافي ثري لجمهور العين، حيث تطور معرض العين للكتاب من 25 دار نشر في دورته الأولى إلى 77 دار نشر اليوم، مضيفاً، كما ويسهم هذا المعرض في إنعاش الحركة الثقافية في مدينة العين، ونحن نتوقع له أصداء إيجابية وواسعة عن الدورات السابقة، فهو بمثابة ملتقى لجميع المهنيين في مجال النشر والفكر والأدب والفنون."

وتشهد هذه الدورة تغير اسم المعرض من "العين تقرأ" إلى "معرض العين للكتاب"، وذلك بهدف وضع هذه الفعالية الهامة على خارطة صناعة المعارض في دولة الإمارات العربية المتحدة، كونه يرتكز على مجموعة من المبادرات التي أطلقتها هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة لتطويره واستقطاب كافة المؤسسات التعليمية للمشاركة به.

ويتضمن المعرض برامج متعددة تعزز من تجربة الزوار، منها البرنامج الثقافي الذي يقدم ندوات يومية تحتفي بالكتّاب والمبدعين الإماراتيين من خلال موضوعات متنوعة، بالإضافة إلى ركن الإبداع وما يقدمه من مجموعة من الفعاليات والأنشطة التي تستهدف الأجيال الناشئة بهدف الارتقاء بالطفل وتطوير مفهوم القراءة وأهميتها في الحياة اليومية، ومنها ورش عمل التعليم الذكي، والعلوم، والمهارات اليدوية، وتطوير الذات وغيرها. وسيشهد المعرض عدد من حفلات إطلاق وتوقيع الكتب، لما يمثله من منصة ثقافية وفكرية تسلط الضوء على أهمية القراءة وتتواصل بشكل مباشر مع شريحة واسعة من جمهور مدينة العين.

ومن أبرز الموضوعات التي تناقشها الندوات الثقافية خلال المعرض، التجارب الإماراتية الشبابية الرائدة في مختلف المجالات، وموضوع التقنيات التربوية لحل المشكلات السلوكية وتنمية القدرات العقلية، والعالم الافتراضي وأثره على الأسرة، إلى جانب ندوات أخرى تبحث في السلوكيات القرائية للشباب، وأساليب رواية القصص وتأليف الحكايات، فضلاً عن ندوة تتضمن قراءات متخصصة حول مدينة العين.

  • شارك عبر:
Top
{{'GIVEFEEDBACK' | translate}}

{{ 'HOWDOUFEEL' | translate }}

{{'EASEOFUSE' | translate}}
{{'ANSRIT' | translate}}
{{'PERFORMANCE' | translate}}
{{'ANSRIT' | translate}}
{{'CLARITY' | translate}}
{{'ANSRIT' | translate}}

{{'TELLUSMORE' | translate}}

{{'VALIDNAME' | translate}}
{{'VALIDMAIL' | translate}}
{{'VALIDNO' | translate}}

Abu Dhabi

{{'THANKS' | translate}}

{{'HASERROR' | translate}}

{{'APPRECIATE' | translate}}